الوطنية

لا أطباء ولا صيادلة بداية من اليوم

نفذ أطباء وصيادلة الصحة العمومية إضرابا لمدة ثلاثة أيام بداية من اليوم الاثنين 3 ماي 2021 بعد فشل جلسة تفاوضية بشأن مطالب القطاع بين الطرفين الحكومي والاجتماعي، وفق كاتب عام النقابة العامة للأطباء والصيادلة وأطباء الأسنان للصحة العمومية.

وفي المقابل، دعا وزير الصحة الأطباء وأطباء الأسنان إلى رفع قرار الإضراب مراعاة للظروف الصحية الطارئة مع مواصلة جلسات التفاوض للتوصّل إلى اتفاق.

ودعت الوزارة سائر مهنيي الصحة إلى مواصلة العمل داخل مراكز التلقيح وتأدية رسالتهم النبيلة والإنسانية في تأمين حق الشعب التونسي في التلقيح ضد هذا الفيروس الخطير.

وجددت وزارة الصحة احترامها الحق الدستوري في الإضراب والتزامها بمواصلة الجلسات التفاوضية بخصوص مطالب القطاع، وتعتبر أن مواصلة عملية تلقيح التونسيات والتونسيين أولوية مطلقة لحمايتهم من العدوى بفيروس كورونا وتحصين المنظومة الصحية من الاستنزاف الذي يتهددها أثناء الموجة الثالثة للوباء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock