الوطنية

الأمن والجيش يفرضان الحجر في جربة ..وغاز مسيل للدموع امام مستشفى القصرين..

انتظمت اليوم بجربة حملة أمنية كبرى بمشاركة مختلف وحدات منطقة الأمن الوطني بجربة ووحدات حفظ الأمن و الوحدات العسكرية، و حسب ما أكده رئيس الشرطة العدلية فإن هذه الحملة جاءت تنفيذا للاجراءات المتخذة في اطار الحجر الصحي الشامل و قرار منع الجولان على العربات و الأشخاص ما عدا المتحصلين على رخص في الغرض.
وأشار الى أنه تمت إحالة العديد من محاضر مخالفة لمقتضيات الحجر الصحي العام.، مؤكدا على أنه سيتم إحالة المخالفات المذكورة على النيابة العمومية ومضيفا إلى أن هذه الحملات ستشمل كامل مناطق جزيرة جربة. ومن جهة اخرى يعيش المستشفى الجهوي بالقصرين اليوم الثلاثاء 31 مارس 2020، حالة احتقان بعد ثبوت إصابة طبيب بالمستشفى بكورونا.
وطالب المحتجون العاملون بالمستشفى الجهوي بالقصرين بحماية الإطار الطبي وشبه الطبي من أجل التوقي من الفيروس عبر توفير المعدات اللازمة وباخضاعهم للتحاليل وللحجر الصحي بعد تواصل عدد منهم مع الطبيب المصاب.
واستعملت قوات الأمن الغاز المسيل للدموع من أجل تفريق المحتجين الذين أغلقوا الطريق أمام المستشفى الجهوي بالقصرين. من جانبهم، ندّد المحتجون باستعمال القوة عوض تلبية مطالبهم.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى