فنون وتلفزة

الدورة 54 للمهرجان الدولي للصحراء بدوز: عودة إلى تراثنا و موروثنا الثقافي

انتظمت اليوم بمدينة الثقافة ندوة صحفية للمهرجان الدولي للصحراء بدوز
وتقام الدورة 54 للمهرجان الدولي للصحراء بدوز من 22 إلى 25 ديسمبر الحالي. وتنطلق الفعاليات من ساحة الفنون بسوق الصناعات التقليدية، حيث سيتم تقديم مجموعة من العروض الفلكلورية المتنوعة، قبل التحول إلى ساحة حنيش، حيث الافتتاح الرسمي الذي تؤثثه عروض تقليدية للمظاهر التراثية والحياة البدوية في الصحراء، إلى جانب سباق الخيل والمهاري والفروسية.

ووفق ما كشف عنه مدير التظاهرة عبد المجيد بوخريص فإن هذه الدورة تسجل مشاركة 10 بلدان، هي الجزائر وليبيا ومصر وفلسطين والعراق وسلطنة عمان وفرنسا وأندونيسيا والولايات المتحدة الأمريكية الى جانب تونس.

ويتضمّن برنامج هذه الدورة، التي تمتد على مدى أربعة أيام، عروضا فرجوية متنوعة، من أهمها العروض الموسيقية في الفنون الشعبية للفرق المحلية والأجنبية المشاركة، بكل من ساحة الفنون وساحة حنيش.

ويتوقع المنظمون أن يستقطب المهرجان هذا العام أكثر من 50 ألف زائر من خارج الجهة، بعد أن بلغ العدد حوالي 40 ألف زائر خلال الدورة الماضية. وسيواكب الزوار خلال هذه الدورة مجموعة متنوعة من العروض منها بالخصوص سباقات الخيل والمهاري وكذلك الصيد بالسلوقي وترويض الزواحف، بالإضافة إلى مواكبة المعارض والعروض الموسيقية البدوية والفلكلورية.

وعلى غرار بقية الدورات الفائتة، يحظى الشعر باهتمام كبير من المنظمين ومن جمهور المهرجان، إذ سيواكب أحباء هذا الفن مسابقة العكاظيات الشعرية والأغاني البدوية في الفضاء الخاص “البارادايز”.

وتقام خلال المهرجان بالشراكة مع وكالة إحياء التراث والتنمية الثقافية، ندوة بعنوان “دور المتاحف في المحافظة على الموروث الشعبي” سيحتضنها متحف الصحراء بدوز.

من جانبه، أفاد المندوب الجهوي للسياحة والصناعات التقليدية بقبلي محمد الصايم أن نسبة الحجوزات خلال فترة المهرجان بلغت 85 بالمائة وهي مرجحة للارتفاع مع بداية العطلة المدرسية للثلاثي الأول. واعتبر أن طاقة استيعاب النزل في الجهة تبلغ 4 آلاف سرير، مشيرا إلى وجود برنامج للتشجيع على التخييم في الصحراء لإيواء الزوار الذين تستهويهم المخيمات.

وفي ردّه عن استفسار “وات” حول إحياء بادرة تنقل مهرجان دوز إلى جهات الشمال والوسط والمناطق الساحلية لإبراز خصوصيات البيئة الحياتية في الصحراء وتقريبها من الجمهور الذي لم يتكمن من زيارة المهرجان، ذكّر عبد المجيد بوخريص بأن زيارة المهرجان لولاية بنزرت في فيفري من سنة 2017 جاءت بدعوة من المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية ببنزرت. وعبّر عن استعداد المهرجان لزيارة جميع الجهات وتقديم عروضه بها، إذا تلقت دعوات مماثلة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى