مجتمع

الكشف عن خلية تكفيرية نسائية بين القيروان و سوسة

تبعا لعمل إستعلامي و متابعة ميدانية و فنية، تمكنت المصالح المركزية لإدارة الإستعلامات بعد التنسيق مع فرقة الأبحاث والتفتيش بسوسة و بحفوز، من الكشف عن خلية تكفيرية نسائية متكونة من 4 عناصر غير مكشوفة في مجال التطرف الديني مقيمات بولايتي سوسة و القيروان، اتضح أن جميعهن يتواصلن في مجموعات مغلقة عبر حسابات التواصل الإجتماعي و يخضن في الفتاوي التكفيرية لدعاة الغلو الديني بالداخل و الخارج و يتواصلن مع حسابات أجنبية لعناصر ارهابية متواجدة ببؤر التوتر حسب ما جاء في بلاغ الادارة العامة للحرس الوطني.
و بمراجعة النيابة العمومية أذنت بالإحتفاظ بهن و إدراج نفر خامس بالتفتيش أين تولت فرقة الأبحاث و التفتيش بالرڨاب إلقاء القبض عليه.
هذا و تدعو الإدارة العامة للحرس الوطني المواطنين، إلى الإنتباه إلى سلوك أبنائهم و مراقبة إبحارهم على مواقع الأنترنت و توعيتهم بمخاطر الولوج إلى المواقع التكفيرية و التواصل مع عناصر متطرفة لمساندة مجهوداتها للتصدي لآفة الإرهاب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى