مجتمع

الإيقاع بفتاة تروج مقاطع اباحية على مواقع التواصل الاجتماعي

توفرت معلومات لدى مصلحة مكافحة الإتجار بالأشخاص بالإدارة الفرعية للوقاية الاجتماعية مفادها قيام فتاة تونسية بتصوير مشاهد إباحية ونشرها على مواقع التواصل الاجتماعي “أنستغرام”, “تلغرام” و”تيك توك” ومن ثمة بيعها بمقابل مادي وتكون عمليات الخلاص عبر تطبيقات مثل “runpay””, ” paypal”, “sobflouss وغيرها.

ووفق ما أفادت به الإدارة العامة للأمن الوطني، فقد عمدت الفتاة الى إنشاء قناة خاصة لترويح المقاطع الإباحية على موقع التواصل الاجتماعي “تلغرام”.

وبإجراء التساخير الفنية اللازمة تبين أن القناة المذكورة مرتبطة برقم نداء على ملك شخص آخر من مواليد 1964.

وبالتنقل الى مقر سكناه بولاية أخرى أمكن ضبط المعني الذي بسماعه صرح أنه خالي الذهن بخصوص رقم النداء المستخرج بإسمه وبمزيد التحري معه أفاد أنه مستغل من قبل ابنه من مواليد 1994. وبتكثيف التحريات الميدانية أمكن ضبط المشتبه فيه بجهة أريانة وتم العثور على شفرة النداء وجميع الحسابات محل التتبع.

وقد اعترف بإنشائه للحسابين الوهميين منذ سنتين تقريبا وتنزيله لمقاطع فيديو يتولى الحصول عليها من موقع إباحي تابع لفتاة أجنبية ثم يقوم ببيعها للراغبين في ذلك مقابل تحويلات مالية تتراوح بين 50 و200 دينار.

 ونظرا للشكوك التي تساور الحرفاء فقد استعان بفتاة أخرى تتولى القيام بالتسجيلات الصوتية للتأثير على الحرفاء مقابل تمكينها من مبلغ مالي قدره 40 دينار عن كل تسجيل صوتي.

كما تولى الاستعانة بفتاة ثانية مكنها من كلمتي العبور الخاصتين بالموقعين المذكورين وتولت مشاركته في إدارتهما وإغراء الحرفاء مقابل الحصول على تحويلات مالية هامة بواسطة شبكة “D17”.

وأمكن ضبط الفتاتين وبسماعهما أكدتا كل ما جاء بتصريحات المشتبه فيه الرئيسي.

باستشارة النيابة العمومية بتونس أذنت بالاحتفاظ بجميع الأطراف من أجل “الدعوى لارتكاب فرصة قصد ممارسة الفجور” والأبحاث متواصلة، وفق المصدر ذاته.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى