عالمية

خبراء: أوميكرون قد يصبح فيروسا موسميا وهو أقل حدة من المتحورات السابقة

التونسية
يواصل مرض “كوفيد 19″، الذي يسببه فيروس كورونا، الانتشار في شتى أنحاء العالم، مع تفشي المتحور الجديد “أوميكرون”. وبحسب موقع “لايف لاين” الصحي، فإن الخبراء يلاحظون أن “أوميكرون” معد للغاية، لكن يبدو أنه أقل قدرة على إحداث إصابات خطيرة. وذكروا أنه من المبكر القول إن كل شخص في هذا الكوكب سيصاب بالمتحور الجديد، مشيرا إلى أن التعرض للمتحور في المستقبل القريب لا يعني بالضرورة الإصابة بالمرض رغم قدرته الكبيرة على التفشي. وخلصوا إلى أن “أوميكرون” قد يؤدي إلى مناعة القطيع، الأمر الذي يجعل من الوباء موسميا مثل الأوبئة السابقة وأقل خطرا مما سبق. ويعرف المتحور الجديد بأنه شديد العدوى، لكنه أقل حدة من المتحورات السابقة.
المصدر_وكالات 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock