فنون وتلفزة

قالت أنّ صلاة الاستسقاء شعوذة : رد قوي من سمير الوافي على مايا القصوري

وصف الإعلامي سمير الوافي، المحامية و المحللة مايا القصوري ،بالمتصابية في تعليقه حول أن ‘صلاة الاستسقاء هي فلكور و تندرج في ثقافة الشعوذة’.
وقال سمير الوافي، في تدوينة له على صفحته الرسمية بموقع فايسبوك، تلك الكرونيكورة المتصابية قالت ” صلاة الاستسقاء هي فلكور يندرج في ثقافة الشعوذة و أنّ هذا الفكر خرافي و الصلاة لا تجلب المطر…” !!!
يعني ذلك إذن أن الدعاء أثناء الصلاة شعوذة ولا يجلب شيئا…والإبتهال في لحظات الخشوع شعوذة ولا يجلب شيئا…والمناجاة التي هي أعلى درجات مناداة الخالق هي أيضا شعوذة ولا تجلب شيئا…وبالتالي فإن كل طقوس الصلاة والعبادة شعوذة و لا تجلب شيئا…ودعاء أمي وأمك مجرد شعوذة ولا يجلب شيئا…وكل تلك السكينة التي نشعر بها خلال الدعاء وحصانة رضاء الوالدين شعوذة ولا تجلب شيئا…وكل ذلك الأمل الذي يبثه فينا دعائهما مجرد شعوذة لا تجلب شيئا…وكل دواء روحي لا تستغني عنه أقوى شعوب العالم في كل مسجد وكنيسة ومعبد…هو مجرد تدجيل وشعوذة…!!!؟؟؟
نعم باسم الحداثة والثقافة والنخبة…تتطاول صديقة السفراء…على موروث روحي وثقافة روحية تبدأ من الخشوع الى الابتهال الى الدعاء الى المناجاة وكل ما يصنع الأمل لشعب الله الكريم…الذي نسمي علاقته الخاصة والشخصية بالخالق شعوذة…ونتجاهل كل مشاكل البلاد المنكوبة لنفتح نقاشا وطنيا حول صلاة الإستسقاء وخطرها على الأمن القومي…!!!؟؟’
يشار أن مايا القصوري، اعتبرت أن صلاة الاستسقاء هي فلكور و تندرج في ثقافة الشعوذة ووصفت، خلال تعليقها على الربورتاج التي بثته القناة الأولى، الخاص بصلاة الاستسقاء في ولاية القيروان ،حيث اعتبر بعض المصلين ، أن انحباس الأمطار سببه كثرة المعاصي و الذنوب، أن هذا الفكر خرافي و الصلاة لا تجلب المطر ، خلال مداخلتها على شمس أف أم .
كما عبرت مايا القصوري، عن استغرابها من القناة الوطنية على تغافل الأسباب الحقيقية لعدم نزول الغيث النافع .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock