الوطنية

وزير الشؤون الدينية : المؤذن الذي تم طعنه أمس مازال محل تدخل جراحي

أكد وزير الشؤون الدينية إبراهيم الشائبي اليوم الثلاثاء 16 نوفمبر 2021 لـ “التونسية” أن وضع المؤذن الذي تعرض ليلة أمس للطعن من قبل مواطن بمنطقة قصور الساف من ولاية المهدية غير مستقرة، وأضاف الوزير أن الجراحين لم يتمكنوا حتى الآن من اقتلاع السكين أداة الجريمة.
وقد أوضح الشائبي أن الوزارة تسعى إلى نقل المؤذن الضحية إلى المستشفى العسكري بتونس واذا تعذر ذلك فإنه سيعمل على التنقل إلى المنطقة لزيارته”.
ونبه وزير الشؤون الدينية على خطورة الرسالة السيئة للغاية التي تقدمها أعمال العنف التي استهدفت في زمن قريب أحد المدرسين خلال تأديته لعمله واليوم أحد الإطارات الدينة خلال تأديته لعمله أمام حرمة المسجد معتبرا أنها مؤشر إلى خلل كبير لدى بعض الشباب وجنوحه نحو الانحراف والاجرام. وشدد الشائبي على ضرورة نشر فكر جديد في المجتمع ينبذ ثقافة العنف والتطرف للتصدي لمثل هذه الأفكار والممارسات.
وكان مؤذن قد أصيب أمس الاثنين 15 نوفمبر 2021 بمنطقة قصور الساف من ولاية المهدية بطعن بسكين من قبل أحد المواطنين خلال مغادرته للمسجد اثر رفعه للآذان ولازالت اصابته حتى الآن محل رعاية طبية مشددة.
خولة شبح

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock