عالمية

المدير التنفيذي لشركة موديرنا يتوقع موعد انتهاء جائحة كورونا

توقع ستيفان بانسل، الرئيس التنفيذي لشركة الأدوية الأميركية “موديرنا”، الموعد المحتمل لانتهاء جائحة فيروس كورونا، وذلك بالتزامن مع زيادة إنتاج اللقاحات المضادة للفيروس.
وقال بانسل، في مقابلة مع صحيفة “نويه زوريشر تسايتونغ” (Neue Zürcher Zeitung) السويسرية، “إذا نظرنا إلى زيادة الطاقة الإنتاجية في الصناعة خلال الأشهر الستة الماضية، فسيكون هناك ما يكفي من الجرعات بحلول منتصف العام المقبل (2022) لتلقيح جميع الناس على هذا الكوكب. وستكون الجرعات التعزيزية اللازمة متاحة أيضا”.
وأضاف أن الأشخاص الذين لم يتم تطعيمهم سيتم تحصينهم بشكل طبيعي وذلك لأن متحول دلتا معدٍ للغاية، وبهذه الطريقة سنجد أنفسنا في وضع مشابه للإنفلونزا.

ومضى قائلا “يمكنك الحصول على اللقاح والاستمتاع بشتاء جيد. أو لا يمكنك الحصول على اللقاح ومن ثم فأنت تخاطر بالإصابة بالمرض وربما ينتهي بك الأمر في المستشفى”.

وردا على سؤال عما إذا كان هذا يعني العودة إلى الحياة الطبيعية في النصف الثاني من العام المقبل، أجاب أنه يمكن ذلك “في غضون عام اعتبارا من اليوم على ما أعتقد”.
بينما قالت الوكالة الأوروبية للأدوية إنها ستتخذ قرارا في مطلع أكتوبر المقبل بشأن إعطاء جرعة ثالثة من لقاح “فايزر” (Pfizer) المضاد لفيروس كورونا.
وكانت وكالة الغذاء والدواء الفدرالية الأميركية قد أقرت الجرعة الثالثة من لقاح “فايزر” لمن هم فوق سن 65 عاما ومضى على تلقيهم الجرعة الثانية أكثر من 6 أشهر.
وذكرت وسائل إعلام أميركية أن قرار الوكالة يشمل من هم معرضون بشكل كبير للإصابة الحادة بفيروس كورونا، ومن هم معرضون لاحتمال الإصابة بسبب طبيعة وظائفهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock