الوطنية

النهضة تدعو للمشاركة في المسيرة الوطنية الداعمة للقضية الفلسطينية

أدانت حركة النهضة، في بيان اليوم الثلاثاء 18 ماي 2021،  للعدوان الصهيوني الغاشم على الفلسطينيين ومحاولات تهجيرهم قسرا واستهداف قطاع غزة مما تسبب في قتل الأبرياء العزّل من الأطفال والنساء، وتدمير المساكن والبنى التحتيّة وتخريب كل المنشآت المدنيّة الحيويّة وقصف مباني تضمّ مؤسسات إعلامية ووكالات أنباء دولية.

واستنكرت الحركة بشدّة تخلّف المجتمع الدّولي عن اتخاذ المواقف الرادعة لجرائم الكيان الصهيوني والانحياز الاعمى للدعاية الصهيونيّة المضلّلة، كما تدين وصم مقاومة الاحتلال والدفاع المشروع عن الحقوق الوطنيّة بالإرهاب.

كما أكدت الحركة أنها تقف مع شعبها وكل أحرار العالم ضد التطبيع مع الكيان الصهيوني وأنها ستبحث كل الصيغ الايجابية لدعم الموقف الفلسطيني وستتفاعل مع كل مشاريع القوانين الرامية لنصرة فلسطين وتحرير أراضيها، والتشاور في ذلك مع رئاسة الجمهورية والخارجية التونسية، كما تطالب بتفعيل قرارات المقاطعة التي أقرتها البرلمانات العربية والإسلامية والجامعة العربية.

وحَيّت جهود الدولة التّونسية والأحزاب والمنظمات والمجتمع المدني وعموم المواطنين في ادانة الجرائم الصهيونيّة والوقوف الى جانب الحقّ الفلسطيني وتدعو بالمناسبة مناضلات ومناضلي حركة النهضة وأنصارها للمشاركة في المسيرة الوطنية التي دعا إليها الإتحاد العام التونسي للشغل يوم الأربعاء القادم تثبيتا للموقف الوطني التونسي الواحد الداعم للقضية الفلسطينية وإدانة العدوان الصهيوني على فلسطين وأهل غزة.

وكان المكتب التنفيذي لحركة النهضة قد عقد، أمس، اجتماعا طارئا برئاسة راشد الغنوشي، خصّصه لمتابعة الشأن الوطني والتطورات الخطيرة التي تعيشها الأراضي الفلسطينيّة المحتلّة وما يرتكبه الكيان الصهيوني من جرائم حرب بحقّ الشعب الفلسطيني في قطاع غزة والقدس وأراضي 48.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock