فنون وتلفزة

علاء الشابي: كادت تحصل كارثة في”السيرك’.. وأغلب ‘الضحايا’ تخلّوا عني

أكد الإعلامي علاء الشابي خلال استضافته في برنامج رمضان شو اليوم الأربعاء، أن تجربة الكاميرا الخفية ”السيرك” لم تكن متوقعة و”زٌجّ” به فيها حين عُرضت عليه الفكرة من إدارة شركة ”كاكتوس” وتردد قبل الموافقة على تنشيطها.
وقال الشابي إن ”فكرة الكاميرا الخفية الأصلية لوسيم البكوش.. هو من فكّر في سيناريو الأسد والسيرك ثم تم تطويرها”.
كما أكد أن تصوير الحلقة الأولى من الكاميرا الخفية مع مصطفى الدلاجي كادت تؤدي إلى وقوف كارثة، قائلا ”مصمم السيرك وضع سيناريو وظن أن الأسد لا يمكن أن يتجاوز ارتفاع الثلاثة أمتار.. لكنه تجاوزها وكادت أن تحصل كارثة”. وتابع ”في هذه الحلقة أغمي علي فعلا وليس تمثيلا”. 
وعن ردة فعل ”ضحايا” السيرك، أكد علاء الشابي أن أغلبهم لم يتفطنوا إلى كونها كاميرا خفية، في حين أن أغلبهم ”تخلوا عنه”، قائلا ”طبيعة الانسان وقت يواجه خطر داهم تظهر.. روحي روحي.. وأنا في بلاصتهم نعم نفس الشيء”. 
الرابور علاء هزني على كتفو.. 
واعتبر الشابي أن تجربة ”السيرك” كانت ممتعة ولكنه لن يُعيد تنشيط ”الكاميرا الخفية” مجددا. 
 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock