عالمية

كورونا: العدوى بأدنى مستوياتها عالميا منذ أكتوبر 2020

تراجع عدد الإصابات الجديدة المسجلة بفيروس كورونا في العالم للأسبوع الثالث على التوالي، وتسعى أوروبا لتسريع التلقيح مع إبداء اهتمامها باللقاح الروسي، بينما طالب خبراء فرنسيون بفرض الإغلاق العام.

وأظهر إحصاء لـ”رويترز” (Reuters) أن ما يزيد على 105 ملايين شخص أُصيبوا بالفيروس على مستوى العالم، في حين وصل إجمالي عدد الوفيات إلى أكثر من مليونين و285 ألف وفاة.
وسجلت أمس، الجمعة، 493 ألف إصابة عالميا، وبذلك يكون عدد الإصابات قد انخفض لما دون عتبة 500 ألف في اليوم للمرة الأولى منذ أكتوبر2020، كما يواصل عدد الإصابات التراجع (بنسبة 13% هذا الأسبوع) عن معدل 725 ألفا القياسي، الذي سجل منتصف الشهر الماضي.
وتراجع عدد الإصابات الجديدة هذا الأسبوع في أفريقيا بنسبة 27%، وبنسبة 17% في الولايات المتحدة وكندا، و12% في أوروبا وأميركا اللاتينية والكاريبي، و2% في آسيا، كما توقفت العدوى تقريبا في أستراليا، بينما ازدادت في الشرق الأوسط بنسبة 4%.
وسجلت الولايات المتحدة العدد الأكبر من الإصابات الجديدة هذا الأسبوع مع 133 ألفا و500 إصابة في اليوم، تليها البرازيل مع حوالي 48 ألف إصابة، ثم إسبانيا مع أكثر من 29 ألفا، فالمملكة المتحدة بحوالي 21 ألفا، ثم فرنسا بأكثر من 20 ألف إصابة يوميا.
كما سجلت الولايات المتحدة أكبر عدد من الوفيات هذا الأسبوع بمعدل 3279 وفاة في اليوم، ثم المكسيك بمتوسط 1111 وفاة، فالبرازيل بمعدل 1035 وفاة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock