الوطنية

ريم عبد الملك : السنة “الڨريب” مافماش عنا “الكوفيد”

قالت الدكتورة ريم عبد الملك المختصة في الأمراض الجرثومية في مداخلة لها في برنامج “صباح الورد”، اليوم الثلاثاء، إنّ “الڨريب” غير موجود حاليا وكل الحالات التي تحمل أعراضا مشابهة لـ”لقريب”، هي حالات “كوفيد 19″ على الأغلب داعية كل من تظهر عليه أية علامات إلى الخضوع للفحوص اللازمة.
و أوضحت ريم عبد الملك أن الطفرة المسجلة في أعداد المصابين بالفيروس هي عادية نظرا للعوامل الجوية و برودة الطقس و التقلبات الحاصلة .
و دعت المختصة في الأمراض الجرثومية إلى ضرورة التقيد بالإجراءات الوقائية و تجنب التجمعات و الابتعاد عن الأماكن المكتظة نظرا لسهولة انتقال فيروس كورونا من شخص إلى اخر اضافة إلى العمل على توفير أكبر عدد ممكن من أسرة الإنعاش و الأوكسجين بالمستشفيات.
وتابعت ريم عبد الملك قولها ” يلزم اللي يحس روحو عندو أعراض تشبه للقريب و إلا للبرودة اللي يعرفوها الناس يمشي يثبت من روحو خاطر امكانية إنها تطلع كورونا كبيرة برشا”.
و أضافت عبد الملك أن ايقاف هذا الكابوس الذي نعيشه اليوم يقتضي إما أن يصاب 60 أو 70 بالمائة من التونسيين بالفيروس أو يتم تلقيحهم ضده.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock