متفرقات

تنبؤات العرافة البلغارية: كوارث مدمرة في 2021.. ونهاية مرض خطير حير العالم

 رغم مرور 24 عاما على وفاتها، لا تزال توقعات العرافة البلغارية الكفيفة الشهيرة بابا فانجا، تثير الجدل بين مؤيدين يعتقدون بصحتها، ومعارضين يكذبونها.
وبحسب التقرير الذي نشرته ”ميرور”، تنبأت ”بابا فانجا” واسمها الحقيقي فانجيليا جوشتيروفا، أن عام 2021 سيكون نهاية السرطان في العالم حيث قالت: ‘في بداية القرن الواحد والعشرين ستتخلص البشرية من السرطان”. كما زعمت بانهيار الاقتصاد الأوروبي ومحاولة اغتيال الرئيس الروسي بوتين، وهجوم المتطرفين على أوروبا بالأسلحة الكيماوية.
وزعمت العرافة أن العالم سيعاني من كوارث كبيرة وأحداث مدمرة ستغير مصير البشرية وستجعل الناس ينقسمون حول إيمانهم، وقالت إن إنتاج البنزين سيتوقف وستسير القطارات بالطاقة الشمسية.
أما أغرب تنبؤاتها على الإطلاق فهي أنه في عام 2021 سيتولى تنين الكوكب وأضافت: ”تنين قوي سيمسك البشرية والعمالقة الثلاثة سيتحدون”، في إشارة إلى روسيا والهند والصين، وقد فسر البعض “التنين” بأنه الصين، التي ستكون قوى عظمى في العام المقبل، كما زعمت ‘بابا فانجا’.
وقالت أيضا إنه خلال الـ200 عام المقبلة سيكون البشر على تواصل مع كائنات فضائية، وأضافت: ‘سيتواصل الناس مع أشقائهم الروحيين من عوالم أخرى”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock