فنون وتلفزة

مريم بن شعبان الى سعيدالجزيري:”أنا أول بوسة خذيتها عمري 18 سنة…من بعد تبارك الله تسرحت وستانست”!!!

جدل كبير خلفه برنامج “هاذي اخرتها” على قناة التاسعة  ليلة أمس،اثر النقاش الحاد بين الممثلة مريم بن شعبان والنائب سعيد الجزيري صاحب اذاعة القرآن الكريم ،حيث  تحول البرنامج الى تربية جنسية ،وخاصة عندما توجهت مريم بن شعبان لسعيد الجزيري كرد  على تصريحاته بأن المرأة “ماكينة جنسية” واضافت”أنتي تحكي على ان المرأة تتزوج في سن 14 عام أيا أنا وحدة من ناس بلغت عمري 18 سنة حتى حمالة صدر مازلت مالبستوش.. وقتها خذيت أول بوسة وبعد تسرحت وستنانست “!!

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock