الوطنية

مرصد شاهد: القانون الانتخابي بحاجة الى مراجعة عميقة

نظم مرصد شاهد لمراقبة الانتخابات ودعم التحولات الديمقراطية اليوم السبت 12 ديسمبر 2020 بإحدى النزل بولاية جندوبة، ورشة إقليمية حول “صياغة توصيات لتنقيح القانون الانتخابي وتحسين أداء الهيئة العليا المستقلة للانتخابات” و ذلك بحضور ممثلي الهيئة الفرعية للانتخابات وعدد من نواب الجهة.
وأكد مرصد شاهد على أهمية هذا التوجه الذي يندرج في إطار المشروع الذي ينفذه بغية تعديل القانون الانتخابي الذي يحتاج اليوم إلى مراجعة عميقة و شاملة تتعلق خاصة بنظام الاقتراع والإشهار السياسي وتمويل الحملات الانتخابية.
وعلل المرصد هذا التوجه بالثغرات التي كشفتها الاستحقاقات الانتخابيّة التي خاضها الشعب التونسي والمتمثّلة أساسا في تشتّت المشهد البرلماني وما نتج عنه من تعطل للحياة السياسية.
ولتفادي هذه الثغرات، عقد المرصد ثلاث ورشات إقليمية بكل من ولايات صفاقس وسوسة و قابس نجح من خلالها في جمع جملة من التوصيات التي من المنتظر مناقشتها في ندوة للخبراء و التي من المزمع تنفيذها يوم 19 ديسمبر بتونس العاصمة، ستشفع بتقرير نهائي يتم توجيهه إلى لجنة النظام الداخلي و الحصانة والقوانين البرلمانية و القوانين الانتخابية بمجلس نواب الشعب التي تعمل بدورها على صياغة مشروع التنقيح للقانون الانتخابي.
وأشار مرصد باعتباره أحد أبرزمكونات المجنمع المدني، إلى أهمية هذا التوجه الذي من شأنه النهوض بالعملية الانتخابية و تحسين أداء الهيئة العليا المستقلة للانتخابات،وهو ما سيترتب عنه تحقيق النجاعة وتكريس ديمقراطية ثابتة .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock