الوطنية

صلاح الدين كشك : رسالة وجدي المحواشي من داخل أسوار سجن المرناقية ، كملوا ما ترخوش.

أكد لنا الناطق الرسمي للجنة مساندة الناشط و المدون وجدي المحواشي ان هيئة الدفاع و التي كانت بالأمس قد اقتلعت بطاقة زيارة إستثنائية رغم تعطل مصالح وزارة العدل بسبب إضراب الكتبة و القضاة و قد دامت الزيارة ساعتين كان قد انفرد فيهم وجدي المحواشي مع الأساتذة المحامين و الحقوقين و ممثلين على الرابطة التونسية للدفاع على حقوق الإنسان؛، أين تطرقوا الي ظروف إقامته في سجن المرناقية و الصعوبات و المضايقات التي يتعرض لها.
و قد اقر وجدي المحواشي تعرضهه للتعذيب من قبل ثمنية اعوان تابعين لمؤسسة السجون و الإصلاح بنقطة الإيقاف بسجن مرناق ثم من قبل أحد اعوان السجون و الإصلاح بسجن المرناقية الذي قام بالتشهير به و نعته بالمثلي و لا ديني مما جعل المساجين يقمون بالتنمر عليه و عديد الحيثيات الأخرى التي تم تدوينها في تقرير هيئة الدفاع و الحقوقين و ممثلي الرابطة التونسية للدفاع على حقوق الإنسان…
و اضاف صلاح الدين كشك ان الناشط و المدون وجدي المحواشي قد خصص لمتابعيه و مساندي قضيته رسالة خطية في ما يلي نصها :
رسالة وجدي من داخل السجن
صاحبكم وجدي راجل وراو نكلو بيا لاسكات صوتي ولكسر شوكة النشطاء وحرية التعبير في البلاد الهدف ترهيبي وترهيب النشطاء و عدم ممارسة دورهم في التعبير والنقد
انا اول شي اقوم به حين اخرج من السجن انني ساواجه الظلم ولن اكترث وهذي بلادي وانا ملاك هنا واحد المدافعين عنها واحد جنودها ولن اتنازل عن حق التوانسة في التعبير وسأظل اناضل حتى يبقى لسان التونسي طليقا ضد الظلم ويتكلم عن الحق
#كملو_مترخوش
#مانيش_مسامح_ميتعداش

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock