الوطنية

زيــارة الــوفد الــكويتي لجمعية النوري الخيــرية لتــونس

في إطار تواصل تنفيذ حملاتها الخيرية، الاجتماعية والإنسانية … تنظم جمعية الشيخ عبد الله النوري الخيــرية بالشراكة مع جمعية مرحمة في تونس زيارة إلى تونس يوم الاثنين 30 نوفمبر 2020 في إطار التعاون المشترك بين تونس ودولة الكويت في مجالات التنمية الشاملة في مختلف المجالات.
كما تعزز هذه الخطوة التعاون المشترك بين مكونات المجتمع المدني الكويتي والتونسي في إطار سياسة العمل الإنساني التي تنتهجها دولة الكويت.
ويتكون وفد الزيارة من السيد جمال عبدالخالق النوري رئيس مجلس الإدارة لجمعية النوري الخيرية والمدير العام للجمعية السيد وليد نجم عبد الله السيف, وعلى هامش الزيارة سيقوم الوفد بعدد من اللقاءات مع عديد الشخصيات الحكومية والوطنية التونسية لتعميق التعاون والتواصل بين البلدين الشقيقين ومد جسور التنمية والتشارك لما فيه خير البلدين وسيكون برنامج الزيارة كالتالي:
1 ديسمبر 2020:
تفقد أشغال مدرسة أولاد عائشة معتمدية سيدي علوان – المهدية والتي سينتفع بها تلاميذ الابتدائي لمنطقة تضمّ أكثر من 4000 ساكن من أبناء المنطقة والمناطق المجاورة.
2 ديسمبر 2020:
– لقاء مع والي قبلي ورئيس بلدية النويل وعدد من المسئولين المحليين بمقر الولاية
وضع حجر الأساس لبدء أعمال مجمع الشيخ صباح الأحمد الصباح الإنمائي وجاء المشروع لتمكين المنطقة من مستوصف ومركز تكوين مهني لمساعدة شباب المنطقة على التكوين مهنيا وتوفير مواطن شغل وتنمية دورة اقتصادية شاملة بالمنطقة.
و تندرج هذه الزيارة في إطار التعاون المشترك بين تونس ودولة الكويت برعاية سعادة سفير دولة الكويت بتونس في مجال التنمية الشاملة بمنطقة قبلي التي تشهد ضعفا وهشاشة على عديد الأصعدة وافتقار السكان لعديد المرافق الأساسية كما تعزز هذه الخطوة التعاون المشترك بين مكونات المجتمع المدني الكويتي والتونسي ضمن سياسة العمل الإنساني التي تنتهجها دولة الكويت ووضع حجر الأساس لمجمع الشيخ صباح الأحمد الصباح الإنمائي بالنويل معتمدية دوز وهو امتداد لدعم جمعية الشيخ عبد الله النوري الخيريّة لمشاريع جمعيّة مرحمة، وتطوير للشراكة التي تجمع الجمعيّتين، كما أنّه حرص لبلورة جهود دولة الكويت الشقيق الرامية الى دعم المشاريع التنموية والمساعدة المجتمعية في تونس.
لقد ساهمت الكويت عبر مختلف منظماتها الخيرية و بالتعاون مع جمعية مرحمة في بناء 5 مستوصفات وإيصال الماء الصالح للشراب لآلاف المستفيدين وبناء عدد من المدارس وترميم أخرى إلى جانب تمويل موارد الرزق وتجهيز عدد آخر منها إلى جانب مساهمات أخرى وأولى معالي سفير دولة الكويت بتونس السيد علي الظفيري راعي العمل الخيري جهدا كبيرا لانجاح هذه المشاريع ودعم الشراكة بين البلدين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock