فنون وتلفزة

حسن بن عثمان: ”الخوانجية يبيعوا الشراب للتوانسة وبعد يحرّموه”

وصف الكاتب والصحفي حسن بن عثمان خلال، حضوره في برنامج “نجوم” اليوم 28 نوفمبر 2020، المشهد الإعلامي في تونس بـ “télé poubelle” معرّفا ذلك بمزبلة الأشياء.
 وأعتبر أنّه ينتمي لهذا المجال ولا يترفع عن ذلك، لأنّه مضطر على العمل لكسب المال، قائلا: “هذا عملي ومورد رزقي وهو عبارة عن مكره أخاك لا بطل، عندي منحة تقاعد نعيشوا بيها 5 من الناس في العائلة… نخدم في المجال هذا مدام عندنا كان البوبال في البلاد”.
كما تحدّث عن المشهد الإعلامي في تونس، بكونه إعلامي منذ أكثر من 70 عام، معتبرا أنّ المشهد لم يتغير، وكلّ من يدخل الإعلام في تونس يجب أن يجيد “منطق السوق” وإلاّ لا مكان له في هذا. 
“الخوانجية يبيعوا في “الشراب” للشعب التونسي وبعد يحرموه”
وقال حسن بن عثمان إنّ “الخوانجية” في تونس صنفوه بـ “السكير” وتابع: “الحمد لله لم يقتلوني وكان ردّي عليهم بكتاب”.
واعتبر أنّهم: “يبيعوا في الشراب للشعب التونسي وبعد يحرموه… شدوا البلاد على أساس يحبوا يدخلونا للدين الإسلامي من جديد”.
وأوضح ضيف نجوم أنّه يكتب عن الخمر لأنّه مندهش من مجتمع مسلم يستهلك مثل هذه الأشياء “بضمير ممزق”، معتبرا أنّ هذا انفصام عجيب في الشخصية ووظيفة الأدب هو نقل الأشياء الحيّة التي تنبع من المجتمع التونسي وهذا ما يفعله هو، وفق تعبيره.
 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock