متفرقات

أغرب من الخيال: يقتل ابنة ميليونير خنقا وهما يمارسان الجنس..ثم يضعها داخل حقيبة ويدفنها


كشفت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، عن تفاصيل مقتل ابنة مليونير بريطاني تدعى غريس ميلاني، أثناء ممارستها العلاقة الحميمة مع شاب تعرّفت عليه. وأكدت المحكمة في نيوزيلندا أن المواطن النيوزيلندي جيس كيمبسون البالغ من العمر 27 عاما، قام بقتل الفتاة البريطانية في ديسمبر عام 2018، في مدينة أوكلاند بعدما التقى الاثنان عن طريق تطبيق “تيندر” للمواعدة.
وأشارت الصحيفة البريطانية إلى أن الشاب قام بمقابلة غريس ميلاني البالغة من العمر 22 عاما، وبعد مقابلتها عشية عيد ميلادها الثاني والعشرين في الثاني من ديسمبر 2018، قام بخنقها بينما كانا يمارسان الجنس.
وأنكر الرجل التهمة وزعم محامي الدفاع أن وفاة الضحية كانت مجرد حادث خلال لقاء جنسي عابر “اعتيادي تماما”.
وخلال المحاكمة التي استمرت ثلاثة أسابيع، علم أعضاء هيئة المحلفين، أن المتهم وضع جثة ميلاني في حقيبة سفر واستأجر سيارة لنقلها ثم دفنها في منطقة تبعد 25 كيلومترا عن وسط أوكلاند، حيث عثر عليها بعد أسبوع. كما علمت المحكمة أن المتهم التقط صورا حميمية للضحية بعد وفاتها وذهب إلى مواعدة أخرى في اليوم التالي عبر “تيندر”، حيث قال للفتاة الثانية إنه سمع قصة عن رجل أودع السجن بتهمة القتل بعد “علاقة جنسية غريبة أو عنيفة”.
وتم احتجاز المتهم ومن المقرر إصدار الحكم بحقه في 21 فيفري.

المصدر: ديلي ميل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock