الوطنية

بالأرقام: مرصد الأمراض الجديدة والمستجدة يكشف عن مستجدات الوضع الوبائي في تونس

أفاد المرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجدة، في نشريته الصادرة اليوم الاثنين 20 أفريل 2020، حول تطور الوضع الوبائي في تونس وفي الخارج إلى غاية يوم 17 أفريل الجاري، بتسجيل 148 حالة شفاء من بين 866 حالة إصابة مؤكدة بوباء كورونا المستجد، وذلك منذ ظهور هذا الفيروس في تونس.
وقد شملت عدد التحاليل المجراة خلال الفترة المذكورة 15332 عينة، أخذت من الأشخاص الذين ظهرت عليهم أعراض المرض ومن المحيطين أو المقربين من أشخاص ثبتت إصابتهم بالفيروس، حيث بلغ معدل أعمار حاملي الإصابات المؤكدة (866 مصابا إلى غاية 17 أفريل) 44 سنة.
ووصل عدد الوفيات، وفق ذات الاحصائيات، إلى 37 حالة وفاة، بمعدل أعمار تراوح بين 36 و86 سنة، علما وأن 29 من المتوفين كانوا يخضعون لرعاية طبية في المستشفيات، مع الإشارة غلى ان معدل الفترة الممتدة بين بداية ظهور الاعراض وتاريخ الوفاة بلغ 12 يوما.
وتنقسم الإصابات الـ866 المؤكدة إلى 288 إصابة مستوردة و623 إصابة محلية في حين مازال هناك تحر بشأن مصدر إصابة 15 حالة أخرى، مع الإشارة غلى تواجد 129 مصابا بالمستشفيات 34 منهم يقيمون بأقسام الإنعاش.
وثبت غلى حدود الفترة المذكورة وفق المرصد الوطني للامراض الجديدة والمستجدة إصابة 95 عون صحة من بين الإصابات الجملية، 8 إصابات منها كانت مستوردة والبقية محلية.
وتجدر الإشارة إلى أن المرصد يصدر يوميا نشرية حول تطور الوضع الوبائي في تونس وفي الخارج، ولكن بتاريخ رجعي يعود إجمالا إلى 3 أيام مضت (مثلا يوم 20 أفريل إصدار نشرية تتعلق بتطورات الوضع إلى غاية 17 أفريل).
يُذكر أن وزارة الصحة أعلنت مساء أمس عن تسجيل 879 حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا من بين 16098 تحليلا جمليا، منذ ظهور المرض في تونس وإلى غاية 18 أفريل الجاري.
حقائق أون لاين 

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock