الوطنية

نابل : جبل سيدي عمر برواد ، الاعتداء بالعنف الشديد على قائد بالكشافة التونسية .

 

اعتدى سائق سيارة على كهل يبلغ من العمر 55 سنة أمام مرئ الأطفال الذي يرافقهم في حي شاكر بنابل و ذلك اليوم الأحد 19 جانفي, على خلفية إصرار الضحية على توقيف سيارته خوفا من أن تدهس الأطفال وهم بصدد العبور .
هذا وقد أكد القائد محسن القاسمي أن الضحية “القائد صالح رتيمي” كان قد نظم خرجة ترفيهية لفائدة الأطفال من ضمن أنشطتهم الكشفية صحبة زوجته و أبنائه, وعند وقوفهم للعبور, بادر الضحية في تنظيم عملية العبور من خلال إشارته لوقوف السيارات و عندما هم الأطفال بالعبور أصر المعتدي على التقدم بسيارته دون مراعاة عبور الأطفال إلا أن القائد منعه و ذلك من خلال الوقوف أمامه مراع في ذلك مشاعر الأطفال كي لا يشعروا بالذعر مما يحصل و طلب منهم الاسراع في المرور , إلا أن ما راع الجميع نزول المواطن من سيارته وقام بالاعتداء بالعنف الشديد على القائد على مستوى الوجه أمام أنظار الأطفال.
و قد توجه الضحية بعد ذلك للمستشفى وقدم قضية في الغرض في انتظار إستخراج الشهادة الطبية.

أحلام الدعواثي

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock