مجتمع

وفاة والدة الأستاذة التي توفيت اختناقا بالغاز بجندوبة

توفيت بعد ظهر اليوم والدة الأستاذة التي توفيت ليلة البارحة اختناقا بالغاز بمدينة وادي مليز إثر تعرضها لأزمة قلبية.
ووفق ما نقلته “الجوهرة أف أم” فأن الأم، وهي في العقد السابع من العمر، تحولت الي المستشفى المحلي بغار الدماء اين تم ايداع جثة ابنتها وقد تعرضت لأزمة قلبية مفاجئة من هول الصدمة، ورغم محاولات إنقاذها من قبل الاطار الطبي بالمستشفى الا أنها فارقت الحياة.
يشار الى أنه قد تم مساء أمس بمدينة وادي مليز من ولاية جندوبة العثور على جثة أستاذة، تبلغ من العمر 36 سنة، داخل منزلها توفيت نتيجة الاختناق بالغاز .

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock