الوطنية

صفاقس : بعث أول مدرسة علمية دولية بكلية العلوم حول الأمراض العصبية .

يعتزم “المجتمع التونسي لعلوم الأعصاب” (TSN) بإفتتاح أول مدرسة علمية دولية من نوعها بتونس حول الأمراض العصبية (مرض الزهايمر، التصلب العصبي، المرض الرعاش) وذلك يوم يوم 25 نوفمبر 2019 بكلية العلوم بصفاقس قاعة “الدكتوراة”.
تكون الجلسة العلمية بعنوان ” من وظائف الدماغ الأساسية إلى الأمراض العصبية”.

هذا وسيكون سينعقد الاجتماع في الفترة ما بين 24 نوفمبر إلى 1 دسمبر 2019 بكلية العلوم بصفاقس.
وسيشارك في هذا الحدث الأول من نوعه في تونس أبرز داعمي المدرسة “المجتمع الدولي للكيمياء العصبية” (ISN) والمنظمة الدولية لعلوم الأعصاب (IBRO) بالتعاون مع جامعة صفاقس وكلية العلوم بصفاقس وتضم تضم المدرسة أكثر من 26 طالب من تونس وإفريقيا في اختصاصات متعددة من طلبة طب الأعصاب وطلبة ماجستير ودكتوراه.
فضلا على دعوة أكثر من 10 باحثين في هذا المجال من كامل أقطار العالم مثل كندا، إسبانيا، ألمانيا، فرنسا، المغرب،إيطاليا، الولايات المتحدة الأمريكية مصر، كينيا، و تونس البلد المستضيف.

وتهدف هذه المدرسة العلمية إلى مساعدة الباحثين الشبان وإلى الإسهام في إرساء أرضية علمية مختصة بمجال الأعصاب بتونس خاصة وإفريقيا عامة، ما دفع المشرفين على هذا المشروع الأكاديمي والعلمي التعويل على بعض الشخصيات العلمية المعروفة بخبرتها ورصيدها العلمي.
وقد تبيّن من خلال الجلسات التفاعلية أن معظم الطلاب لم يتلقوا تعليماً خاصا في هذا الموضوع، الامر الذي يعزز قيمة بعث هذا المشروع العلمي الفريد من نوعه، وأهمية الملتقى المزمع عقده أواخرشهر نوفمبر من اجل تحفيز الباحثين الشبان، ومن اجل ردم الهوة بين البحث العلمي في توجهاته النظرية والطب في طابعه الممارساتي والعلاجي، من اجل الدفع بمبادرة تعاون على الصعيدين الوطني والدولي والإسهام في بعث مشاريع موصولة بهذا الاختصاص والاختصاصات المتفرعة عنه.

جدير بالذكر أن هيئة الاشراف ستتكون من البروفسور حمادي الفتوي، باحث اختصاص علم سموم والجهاز العصبي ومدير المشروع التنفيذي للمدرسة العلمية
و الدكتور ابراهيم القرقوري، باحث اختصاص علوم اعصاب ومهندس المشروع للمدرسة العلمية.

أمير السعداوي

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock