حكايات الناس

المهدية : انتشال جثة فتاة غادرت في عملية “حرقة” بحثا عن علاج للسرطان

لفظ مساء اليوم الأحد البحر جثة تعود لفتاة تبلغ من العمر 26 عاما أصيلة المهدية كانت قد اختارت اجتيازالحدود خلسة نحو السواحل الإيطالية رفقة 10 أشخاص بينهم شقيقها .

وكان المركب الذي استعملوه في عملية الإبحار خلسة قد عثر عليه مساء الجمعة الماضي في عرض البحر فيما عثر على جثة الفتاة قبالة سواحل اللوزة من ولاية صفاقس مساء اليوم.
وكانت الفتاة وهي متحصلة على الإجازة الأساسية في الرياضة قد انطلقت في عملية الحرقة من سواحل المهدية صحبة شقيقها في وهو في العقد الثاني من عمره و 8 آخرين من أبناء حيها من بينهم زوج و زوجته وطفلة تبلغ من العمر 4 سنوات .
وقد قررت الفتاة مغادرة تونس في اتجاه ايطاليا للبحث عن علاج لها من مرض السرطان الذي تعاني منه و تم التعرف على الجثة من طرف عائلتها حسب ما أكده مراسل الجوهرة ‘اف ام” بالجهة.
وتم احالة الجثة إلى مستشفى الحبيب بورقيبة بصفاقس قصد التشريح  فيما تواصل وحدات الحرس البحري بكل من المهدية وصفاقس عمليات البحث عن بقية المفقودين.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock