مجتمع

مثل أمام الدائرة الجنائية الثالثة بالمحكمة الابتدائية بتونس 4 متهمين وجهت لهم تهم تكوين وفاق للاعتداء على الأملاك والأشخاص والسرقة تحت التهديد بالاعتداء بالعنف الشديد وتحويل وجهة شخص سنه دون 18 سنة باستعمال التهديد  وذلك على خلفية ارتكابهم لعملية سرقة واختطاف طفل بجهة البحيرة

ويفيد ملف القضية انه في يوم الواقعة تركت المتضررة طفلها البالغ من العمر 11 سنة داخل سيارتها نوع “مرسيدس” ثم أغلقت الابواب بواسطة مفتاح التحكم عن بعد ودخلت الى مغازة قريبة من الجهة لشراء بعض الاغراض وفي الأثناء توجه المتهمون الى السيارة وحاولوا فتحها إلا أن الطفل ارتبك وحاول اغلاق الابواب لكنه فتحها فصعد زعيم العصابة السيارة وبقية المتهمين ثم قام بتشغيلها مهددا الطفل بسكين إذا حاول الفرار أو طلب النجدة ولما وصلوا إلى جهة جبل الجلود سلبوا الطفل ساعته اليدوية وهاتفه الجوال ثم مكنه زعيم العصابة من مبلغ 10 دنانير لامتطاء سيارة تاكسي والعودة إلى منزله بجهة البحيرة ثم فرطوا بالبيع في العجلة الاحتياطية للسيارة ونظارات شمسية المتضررة قيمها 1200 دينار وقبعة نسائية ومبلغ مالي وباستنطاق المتهمين اعترفوا بالجرم المنسوب لهم وطلبوا التخفيف قدر الإمكان

المحكمة قررت الحكم ب8 سنوات سجنا في حق زعيم العصابة و4 سنوات سجنا في حق بقية المتهمين

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى