قضايا وحوادث

يحدث في تونس: يقدّم ابنته لأصدقائه لإغتصابها مقابل المال

تدخّلت اليوم امرة تونسية تبلغ من العمر 28 سنة على موجات إذاعة الديوان أف ام، لتروي قصة مؤلمة تمثّلت في تعرّضها للاغتصاب بسبب والدها.

وقالت خديجة ان عائلتها تبنّتها منذ ولادتها، ولكن والدها كان سكّيرا حيث تعمّد سنة 2005 “بيعها او تقديمها” لصديقيه مقابل أموال وذلك خلال جلسة خمرية و اقدم على احتجاز والدتها لمنعها من انقاذها.

وأضافت ان أصدقاء والدها تداولوا على اغتصابها ثمّ حوّلوا وجهتها الى الجبل اين تم احتجازها لمدة شهرين قبل ان ينقذها احد الرعاة.

وتابعت انها عادت الى العيش في منزل والديها لصغر سنّها ، الا ان والدها تعمّد تقديمها مرة أخرى لاحد أصدقائه الذي حملت منه ثم اختفى فجأة رغم تقديمها لعدة قضايا في شأنه من أجل اثبات نسب ابنها.

وواصلت الحديث عن مأساتها مؤكدة أنها تزوّجت فيما بعد واضطرّت للعمل كـ”رقاصة” لتستطيع ضمان العيش الكريم لابنها.

المصدر: Tuniscope

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى