كلمة حرة

عاجل:منع استعمال المنشار في هذا التاريخ وصاحب الذبذبات يرحب به

قيل والعهدة على من قال وروى ان تونس تستعد لاستقبال شخصية بارزة ومهمة وسر بروزها القمع والتعذيب والقتل كما برز اسمه مؤخرا في قضية قتل بشعة في مقر قنصلية بلاد العجائب التي يحكمها وتم تقسيم جثة المغدور به بواسطة منشار كهربائي ومع زيارته المرتقبة علمنا ان السلط في بلادنا اتخذت اجراءات بالجملة منها بالخصوص منع استعمال المنشار في الفترة التي تشهد زيارة صاحب المنشار وذلك احتراما لمشاعر الضيف وحرصا على سلامة مواطنيها دعت السلط المواطنين الى عدم الاقتراب من مقر القنصلية عسى ان يكون في داخلها منشار ياتي على كل من يتحدث مثلا عن الحرية وعن القمع والتعذيب.

صاحب المنشار وجد ترحابا خاصا من صاحب الذبذبات الذي قال ان سموه مرحب به في بلادنا ولاندري سر هذا التهليل من صاحب الذبذبات الذي لم يبق له من الكلام سوى الترحيب بصاحب المنشار.

تنويه:مقال ساخر

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى